منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



محمد سعود المجذوب .. رجل غيابه حضور . 13/ الربيع / 2007

اذهب الى الأسفل

محمد سعود المجذوب .. رجل غيابه حضور . 13/ الربيع / 2007

مُساهمة من طرف الصقر يوسف في الأربعاء يونيو 06, 2018 2:48 am

محمد سعود المجذوب .. رجل غيابه حضور . 13/ الربيع / 2007 مسيحي .
بقلم : هشام عراب.
التحايا للمؤمنين و منهم من قضى نحبه و منهم السجناء و منهم المهجرين و منهم من ينتظر و يكافح صابرا مصابر .
كنا نعمل لنقدم لشعبنا نماذج ثورية و سعت أن تكون صادقة في النجاح و التفوق و الوفاء و الولاء للقيم العليا التي يجسدها قائدنا و شعبنا و تضمنتها القيم العليا للأمة العربية العظيمة و الإسلام العظيم .
محمد سعود المجذوب من الرجال الصادقين و من الرجال الذين سعى لتقديم القدوة الحسنة في المهارة و المسلك .
رحم الله الأخ و الرفيق و الوفي الصديق " محمد سعود المجذوب " .
و لروحه الفاتحة و اللهم ارحمه برحمتك في ذكرى وفاته .. و نعتز برفقته للحفاظ على القيم العليا للشعب الليبي و الأمة العربية و دين الأسلام و الكفاح الثوري لأنتصار الإنسانية على قوى العسف و الاستغلال جند الشيطان و رجله .
في ذكرى وفاة رجل .. غيابه حضور ..
محمد سعود المجدوب
توفي 13/03/2007
محمد سعود المجدوب مواليد 1951.
- درس الابتدائية والإعدادية والثانوية بسرت.
- التحق بالكلية العسكرية في شهر 4 سنة 1971.
- التحق بقوة الصاعقة وعين في كتيبة 221 صاعقة بمعسكر درنة.
- التحق بقوات الردع العربية صيف 1976.
- التحق بالدراسة الجامعية بقسم التاريخ بجامعة قاريونس سنة 1976 ونال الليسانس من كلية الآداب قسم التاريخ سنة 1982.
- شارك في ثورة الطلاب سنة 1976.
-التحق سنة 1978 بمكتب الاتصال باللجان الثورية، وبقى منسقا لحركة اللجان الثورية حتى وفاته.
- شارك في قوات الردع العربية لوقف الحرب الأهلية اللبنانية، وشارك في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي في لبنان على رأس وحدة ليبية مع الحركة الوطنية اللبنانية، وأصيب أثناء مواجهات العدو الصهيوني في لبنان وأجريت له عملية جراحية على إثرها، وبقيت شظايا به حتى وفاته.
- شارك في الدفاع عن مخيمات صبرا وشاتيلا وبرج البراجنة أثناء الاجتياح الإسرائيلي للبنان.
- شارك في معارك الدفاع عن الجماهيرية العظمى و في معركة تحرير اوزو 1987 أفرنجي .
- تولى الإشراف على الاتصال بالقوى الثورية والوطنية في الوطن العربي وخاصة لبنان وفلسطين.
- تولي رئاسة لجنة دعم الشعب الفلسطيني منذ انتفاضته الأولى.
- أشرف على عملية تطوع الشباب الليبي للانخراط في المقاومة الفلسطينية واللبنانية.
- تولى رعاية الطلبة الفلسطينيين الدارسين في الوطن العربي والدول الأوروبية.
- تولى إدارة الحوار بين حركة اللجان الثورية والأحزاب الشيوعية والقومية والإسلامية في الوطن العربي تأسيسا لملتقى الحوار العربي الثوري الديمقراطي.
-أختير أمينا عاما لملتقى الحوار العربي الثوري الديمقراطي، وتولى رئاسة لجنة التنسيق والمتابعة القومية.
-تولى رئاسة اللجنة القومية لمقاومة الاستسلام و" التطبيع "، وتأسيس المؤتمر الشعبي لمقاومة " التطبيع ".
- مؤسس لجمعية " الجماهير " للسلام العالمية التي ضمت أسماء مناضلين و مكافحين من جميع أنحاء العالم و هم من المفكرين و الفلاسفة الذين يسعون لتحرر الشعوب قناعة منهم بأن العصر هو عصر الشعب .
- احد مؤسسي المتابة العالمية للجان الثورية .
- مؤسس لحركة " المتطوعين الخضر " و مشرف عليها و شارك في العديد من المعارك العسكرية و السياسية و العالمية الفكرية و الثقافية .
- أشرف على عمليات أعداد الإنسان العربي الليبي في عقود من العمل الثوري في مخيمات و براعم و اشبال و سواعد الفاتح و المنتديات التربوية الدائمة و الإبداعاية .
- كافح مع اللجان الثورية لتاكيد مهامها الثورية في مؤتمراتها الشعبية الأساسية و إنجاح مهمتها الثورية بكل جهوده لتأكيد جماعيتها .
- اكد سيادة المؤتمرات الشعبية الأساسية على الدوام بتأكيد أصدار القوانين و تطبيقها و متابعة تنفيذ قرارات المؤتمرات الشعبية الأساسية و النقابية .
- معلم ثوري و تابع هذه المهمة بشكل يومي و نشاطها في انحاء الجماهيرية حرصا على نجاحها أكد على الدوام أهمية إنجاح مهمة المعلم الثوري .
- متابع ثورية و تابع هذه المهمة الثورية بشكل يومي في مهامه الثورية و حرص على نجاح مهامها في كل المواقع .
- حرص على تأكيد سيادة الشعب الليبي في كل مجال و كان يعتبر القرارات الشعبية مقدسة و ملزمة التنفيذ حتى و لو كانت لا تتوافق مع الثقافة الثورية تأكيد لسيادة الشعب الليبي .
- أكد دوما على متابعة تنفيذ لمقررات الثورية تأكيد دور أعضاء اللجان الثورية في ذلك على مستوى المؤتمرات الشعبية الأساسية .
- أكد على حماية اللجان الثورية من التشردم و القبلية الجهوية و حرص على الحفاظ على جماعيتها .
- اكد على نقاء العمل الثوري من المصلحية و الجهوية القبلية و الفساد و مواجهة الأطروحات الثورية المتوارية خلف الشعارات البراقة .
- أكد على أهمية الجماعية و شعبية العمل الثوري و جماهيرية في كل مناطق الجماهيرية و محاربة المركزية .
- أكد على الدفع بالإبادع في كل مجال و حرص على الأهتمام به و خاصة فيما يخص بناء و أعداد الإنسان ثوريا و شعبيا و جماهيريا .
- أكد على صدقية العمل الثوري و نقائه و انحياز الحركة الثورية لأفكارها الشعبة الجماهيرية .
- في في تحشيد الحركة الثورية و تنظيم اعمالها و تجميع قدراتها لخدمة شعبها في كل معاركه من اجل التحرر و الاستقلال و الحرية و الاشتراكية .
- شارك في تحرر الطاقات الكامنة في أعضاء اللجان الثورية رجال و نساء و كان عونا لهم في كل جهودهم و أبداعاتهم .
- تمكن من أن ينطلق لأفاق رحبو في تكوين القدرات المالية لأعضاء اللجان الثورية بمعزل عن الميزانية العامة و قد بدأ استثمارات مكتب الاتصال بقيمة مالية لا تتجاوز 5000 دينار ليبي " لتصبح ميزانية مكتب الاتصال لا علاقة لها بالميزانية العامة و منفصلة عنه و لا تستحلب المال العال العام و أنشأ سلسلة من الاستثمارات الداخلية و الخارجية التي منعت من التحكم في حركة اللجان الثورية اقتصاديا .
- تمكن من تأسيس العديد من المبادرات الإبداعية في مختلف المجالات و رعاية الأعمال الأبداعية للعديد من المبدعين والمواهب في مختلف المجالات .
- محاضر متمكن و رجل ثقافة لم يكن محل اختلاف مع أحد من المتثقفين الليبين و كان حلقة أتصال بينهم و تمكن من جمع العديد من الأبداعات في مختلف المجالات لخدمة الاعلام و الثقافة الشعبية و الجماهيرية و تأسيس العديد من الصحف و المجلات و القنوات الفضائية و المسموعة و كان له دور ثقافي يتميز بدفع الطاقات الاجتماعية الخالمة لتقديم جهودها للشعب الليبي و رعاية عدد كبير من المبدعين الليبين و العرب و الافارقة و في العالم .
حرص تنقية مهام الحرس الثوري و الحرس الشعبي و الكتائب الشعبية المقاتلة و فصائل الشعب المسلح من الأنحرفات " الفاشية و القبلية و الجهوية و النعرات الأنفصالية " و تمكن من الحفاظ على مهام الشعب المسلح القتالية و جاهزيتها و من خلال التوجيه المعنوي و التوجيه الثوري و الجمع بينهما حتى لا يتم الأنحراف بالمؤسسات العسكرية .
- أسهم بجهوده في الثورة التعليمية بما بذل من جهود مع رفاقه لتجسيد الثورة التعليمية في ليبيا و تمكنت من الإبادع في العديد من المجلات و منها تعريب التعليم الجامعي و كانت معركة تقافية علمية عميقة و كذلك تطوير مناهج التعليم من خلال برامج المؤسسات التعليمية و رعاية العديد من المناشط الناجحة و تمكينها مثل أكاديمية جنزور و تطوير التعليم الأساسي و التعليم التخصصي و التعليم الجامعي و التعليم المنزلي .
- ساهم في العديد من المعارك الثقافية التي تقترن بتفجير الأبداعات الثافية في محاور الثقافة الدينية و الاجتماعية لمواجهة حركة الزندقة و التي كانت العديد من حواراتها في المساجد و في المؤتمرات الشعبية و حتى داخل السجون و المعتقلات التي كانت ضرورة مؤلمة فقط و لم تكن غاية النظام الجماهيري السجون و المعتقلات .
- تابع وأشرف على تأسيس الحركة الثورية العربية وحركة اللجان الثورية.
- ساهم وأشرف وتابع الاتصال بالحركات الثورية في أفريقيا والعالم.
- ساهم وتابع وأشرف على إقامة علاقات ثورية وشعبية مع كل الفعاليات السياسية والوطنية والثورية والشعبية في كل أنحاء العالم.
- محاضر و احد المثقفين العرب الليبين الذين أثروا المكتبة الثقافية بالعديد من المساهمات .
- قدم نموذج من نماذج القيادة الثورية الفذة للجان الثورية و كان شخصا أجمعت عليه عليه جهود أعضاء اللجان الثورية .
- قدم نموذج للمساهمة في التواصل الاجتماعي بين أبناء الشعب الليبي و قدم تفهما للمكون الاجتماعي الليبي و احترمه في كل مجال من مجالات عمله و حافظ على اللحمة الوطنية و تمكن من تطويق القبلية و الجهوية و كان شخصية مرموقة بالنسبة لكل من يتعامل مع مكتب الاتصال باللجان الثورية .
- كان مخلصا في تأدية واجبباته الثورية و رغم ظروف المرض لم يتأخر في تأدية واجباته في احلك الظروف الصحية التي مر بها و لم ينقطع عن تأدية واجبه في مهماته حتى أخر أيام وجوده في مكتب الاتصال .
- تمكن من الحفاظ على مستويات الأداء لأعضاء اللجان الثورية و نأي بالحركة الثورية عن الصراعات الجانبية و الشكلية أو التشردم بين أعضاء اللجان الثورية كما تمكن من حماية الحركة من التغييب أو التهميش أو الإقصاء .
- تمكن من أبراز و إظهار قدرات و مهارات أعضاء اللجان الثورية و تمكن من تقديمهم للمجتمع و تقديم أبداعاتهم و حماية هذه الإبداعات و مكن لهم التواصل مع مؤتمراتهم الشبية و قيادة المعارك الثقافيةو العلمية في العديد من القضايا التي تقدم بها المجتمع إلى الأمام في التعليم و التطبيقات العلمية و العملية في مختلف المجالات و مكن العلماء الليبين منتوفير المناخات لتقديم ابداعاتهم لشعبهم بالمتابعة الثورية و الدفع و التحريض المستمر للقدات الليبية لتتمكن من حل مشكلات الشعب الليبي بالعناصر الوطنية في كل مجال بالتعبئة و الدعوة للأبداع و الدفع بالمبدعين لتقديم ابداعاتهم لمؤتمرات الشعبية الأساسية .
- تمكن الدفع بخيرة الأسماء من الليبين لتولي مهام التنفيذ باللجان الشعبية للمؤتمرات الشعبية الأساسية و بالبلديات و على مستوى مؤتمر الشعب العام و تمكينهم من الثقة فيهم و الدفع بهم لتقديم نماذج وطنية و شريفة في كل مجالات الحياة و الذين قدمتهم اللجان الثورية بالمؤتمرات اللجان الثورية .
- قام و رفاقه برعاية نماذج للتعليم التشاركي و المنتديات الأبداعية و تقديم نماذج للمؤسسات التعليمية التقدمية " الاكاديمية العليا بجنزور " و العديد من المؤسسات الأخرى و المنتديات التربوية الدائمة التي كان الطموح أن تكون مؤسسات رعاية ثورية و شعبية و جماهيرية .

avatar
الصقر يوسف
عضو فعال
عضو فعال

ذكر
عدد المساهمات : 809
نقاط : 1822
تاريخ التسجيل : 02/12/2015



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: محمد سعود المجذوب .. رجل غيابه حضور . 13/ الربيع / 2007

مُساهمة من طرف larbi في الثلاثاء يونيو 12, 2018 3:06 am

بقلم هشام عراب .......................................محمد سعود المجذوب .. رجل غيابه حضور . 13/ الربيع / 2007 مسيحي .
بقلم : هشام عراب.
التحايا للمؤمنين و منهم من قضى نحبه و منهم السجناء و منهم المهجرين و منهم من ينتظر و يكافح صابرا مصابر .
كنا نعمل لنقدم لشعبنا نماذج ثورية و سعت أن تكون صادقة في النجاح و التفوق و الوفاء و الولاء للقيم العليا التي يجسدها قائدنا و شعبنا و تضمنتها القيم العليا للأمة العربية العظيمة و الإسلام العظيم .
محمد سعود المجذوب من الرجال الصادقين و من الرجال الذين سعى لتقديم القدوة الحسنة في المهارة و المسلك .
رحم الله الأخ و الرفيق و الوفي الصديق " محمد سعود المجذوب " .
و لروحه الفاتحة و اللهم ارحمه برحمتك في ذكرى وفاته .. و نعتز برفقته للحفاظ على القيم العليا للشعب الليبي و الأمة العربية و دين الأسلام و الكفاح الثوري لأنتصار الإنسانية على قوى العسف و الاستغلال جند الشيطان و رجله .
في ذكرى وفاة رجل .. غيابه حضور ..
محمد سعود المجدوب
توفي 13/03/2007
محمد سعود المجدوب مواليد 1951.
- درس الابتدائية والإعدادية والثانوية بسرت.
- التحق بالكلية العسكرية في شهر 4 سنة 1971.
- التحق بقوة الصاعقة وعين في كتيبة 221 صاعقة بمعسكر درنة.
- التحق بقوات الردع العربية صيف 1976.
- التحق بالدراسة الجامعية بقسم التاريخ بجامعة قاريونس سنة 1976 ونال الليسانس من كلية الآداب قسم التاريخ سنة 1982.
- شارك في ثورة الطلاب سنة 1976.
-التحق سنة 1978 بمكتب الاتصال باللجان الثورية، وبقى منسقا لحركة اللجان الثورية حتى وفاته.
- شارك في قوات الردع العربية لوقف الحرب الأهلية اللبنانية، وشارك في مقاومة الاحتلال الإسرائيلي في لبنان على رأس وحدة ليبية مع الحركة الوطنية اللبنانية، وأصيب أثناء مواجهات العدو الصهيوني في لبنان وأجريت له عملية جراحية على إثرها، وبقيت شظايا به حتى وفاته.
- شارك في الدفاع عن مخيمات صبرا وشاتيلا وبرج البراجنة أثناء الاجتياح الإسرائيلي للبنان.
- شارك في معارك الدفاع عن الجماهيرية العظمى و في معركة تحرير اوزو 1987 أفرنجي .
- تولى الإشراف على الاتصال بالقوى الثورية والوطنية في الوطن العربي وخاصة لبنان وفلسطين.
- تولي رئاسة لجنة دعم الشعب الفلسطيني منذ انتفاضته الأولى.
- أشرف على عملية تطوع الشباب الليبي للانخراط في المقاومة الفلسطينية واللبنانية.
- تولى رعاية الطلبة الفلسطينيين الدارسين في الوطن العربي والدول الأوروبية.
- تولى إدارة الحوار بين حركة اللجان الثورية والأحزاب الشيوعية والقومية والإسلامية في الوطن العربي تأسيسا لملتقى الحوار العربي الثوري الديمقراطي.
-أختير أمينا عاما لملتقى الحوار العربي الثوري الديمقراطي، وتولى رئاسة لجنة التنسيق والمتابعة القومية.
-تولى رئاسة اللجنة القومية لمقاومة الاستسلام و" التطبيع "، وتأسيس المؤتمر الشعبي لمقاومة " التطبيع ".
- مؤسس لجمعية " الجماهير " للسلام العالمية التي ضمت أسماء مناضلين و مكافحين من جميع أنحاء العالم و هم من المفكرين و الفلاسفة الذين يسعون لتحرر الشعوب قناعة منهم بأن العصر هو عصر الشعب .
- احد مؤسسي المتابة العالمية للجان الثورية .
- مؤسس لحركة " المتطوعين الخضر " و مشرف عليها و شارك في العديد من المعارك العسكرية و السياسية و العالمية الفكرية و الثقافية .
- أشرف على عمليات أعداد الإنسان العربي الليبي في عقود من العمل الثوري في مخيمات و براعم و اشبال و سواعد الفاتح و المنتديات التربوية الدائمة و الإبداعاية .
- كافح مع اللجان الثورية لتاكيد مهامها الثورية في مؤتمراتها الشعبية الأساسية و إنجاح مهمتها الثورية بكل جهوده لتأكيد جماعيتها .
- اكد سيادة المؤتمرات الشعبية الأساسية على الدوام بتأكيد أصدار القوانين و تطبيقها و متابعة تنفيذ قرارات المؤتمرات الشعبية الأساسية و النقابية .
- معلم ثوري و تابع هذه المهمة بشكل يومي و نشاطها في انحاء الجماهيرية حرصا على نجاحها أكد على الدوام أهمية إنجاح مهمة المعلم الثوري .
- متابع ثورية و تابع هذه المهمة الثورية بشكل يومي في مهامه الثورية و حرص على نجاح مهامها في كل المواقع .
- حرص على تأكيد سيادة الشعب الليبي في كل مجال و كان يعتبر القرارات الشعبية مقدسة و ملزمة التنفيذ حتى و لو كانت لا تتوافق مع الثقافة الثورية تأكيد لسيادة الشعب الليبي .
- أكد دوما على متابعة تنفيذ لمقررات الثورية تأكيد دور أعضاء اللجان الثورية في ذلك على مستوى المؤتمرات الشعبية الأساسية .
- أكد على حماية اللجان الثورية من التشردم و القبلية الجهوية و حرص على الحفاظ على جماعيتها .
- اكد على نقاء العمل الثوري من المصلحية و الجهوية القبلية و الفساد و مواجهة الأطروحات الثورية المتوارية خلف الشعارات البراقة .
- أكد على أهمية الجماعية و شعبية العمل الثوري و جماهيرية في كل مناطق الجماهيرية و محاربة المركزية .
- أكد على الدفع بالإبادع في كل مجال و حرص على الأهتمام به و خاصة فيما يخص بناء و أعداد الإنسان ثوريا و شعبيا و جماهيريا .
- أكد على صدقية العمل الثوري و نقائه و انحياز الحركة الثورية لأفكارها الشعبة الجماهيرية .
- في في تحشيد الحركة الثورية و تنظيم اعمالها و تجميع قدراتها لخدمة شعبها في كل معاركه من اجل التحرر و الاستقلال و الحرية و الاشتراكية .
- شارك في تحرر الطاقات الكامنة في أعضاء اللجان الثورية رجال و نساء و كان عونا لهم في كل جهودهم و أبداعاتهم .
- تمكن من أن ينطلق لأفاق رحبو في تكوين القدرات المالية لأعضاء اللجان الثورية بمعزل عن الميزانية العامة و قد بدأ استثمارات مكتب الاتصال بقيمة مالية لا تتجاوز 5000 دينار ليبي " لتصبح ميزانية مكتب الاتصال لا علاقة لها بالميزانية العامة و منفصلة عنه و لا تستحلب المال العال العام و أنشأ سلسلة من الاستثمارات الداخلية و الخارجية التي منعت من التحكم في حركة اللجان الثورية اقتصاديا .
- تمكن من تأسيس العديد من المبادرات الإبداعية في مختلف المجالات و رعاية الأعمال الأبداعية للعديد من المبدعين والمواهب في مختلف المجالات .
- محاضر متمكن و رجل ثقافة لم يكن محل اختلاف مع أحد من المتثقفين الليبين و كان حلقة أتصال بينهم و تمكن من جمع العديد من الأبداعات في مختلف المجالات لخدمة الاعلام و الثقافة الشعبية و الجماهيرية و تأسيس العديد من الصحف و المجلات و القنوات الفضائية و المسموعة و كان له دور ثقافي يتميز بدفع الطاقات الاجتماعية الخالمة لتقديم جهودها للشعب الليبي و رعاية عدد كبير من المبدعين الليبين و العرب و الافارقة و في العالم .
حرص تنقية مهام الحرس الثوري و الحرس الشعبي و الكتائب الشعبية المقاتلة و فصائل الشعب المسلح من الأنحرفات " الفاشية و القبلية و الجهوية و النعرات الأنفصالية " و تمكن من الحفاظ على مهام الشعب المسلح القتالية و جاهزيتها و من خلال التوجيه المعنوي و التوجيه الثوري و الجمع بينهما حتى لا يتم الأنحراف بالمؤسسات العسكرية .
- أسهم بجهوده في الثورة التعليمية بما بذل من جهود مع رفاقه لتجسيد الثورة التعليمية في ليبيا و تمكنت من الإبادع في العديد من المجلات و منها تعريب التعليم الجامعي و كانت معركة تقافية علمية عميقة و كذلك تطوير مناهج التعليم من خلال برامج المؤسسات التعليمية و رعاية العديد من المناشط الناجحة و تمكينها مثل أكاديمية جنزور و تطوير التعليم الأساسي و التعليم التخصصي و التعليم الجامعي و التعليم المنزلي .
- ساهم في العديد من المعارك الثقافية التي تقترن بتفجير الأبداعات الثافية في محاور الثقافة الدينية و الاجتماعية لمواجهة حركة الزندقة و التي كانت العديد من حواراتها في المساجد و في المؤتمرات الشعبية و حتى داخل السجون و المعتقلات التي كانت ضرورة مؤلمة فقط و لم تكن غاية النظام الجماهيري السجون و المعتقلات .
- تابع وأشرف على تأسيس الحركة الثورية العربية وحركة اللجان الثورية.
- ساهم وأشرف وتابع الاتصال بالحركات الثورية في أفريقيا والعالم.
- ساهم وتابع وأشرف على إقامة علاقات ثورية وشعبية مع كل الفعاليات السياسية والوطنية والثورية والشعبية في كل أنحاء العالم.
- محاضر و احد المثقفين العرب الليبين الذين أثروا المكتبة الثقافية بالعديد من المساهمات .
- قدم نموذج من نماذج القيادة الثورية الفذة للجان الثورية و كان شخصا أجمعت عليه عليه جهود أعضاء اللجان الثورية .
- قدم نموذج للمساهمة في التواصل الاجتماعي بين أبناء الشعب الليبي و قدم تفهما للمكون الاجتماعي الليبي و احترمه في كل مجال من مجالات عمله و حافظ على اللحمة الوطنية و تمكن من تطويق القبلية و الجهوية و كان شخصية مرموقة بالنسبة لكل من يتعامل مع مكتب الاتصال باللجان الثورية .
- كان مخلصا في تأدية واجبباته الثورية و رغم ظروف المرض لم يتأخر في تأدية واجباته في احلك الظروف الصحية التي مر بها و لم ينقطع عن تأدية واجبه في مهماته حتى أخر أيام وجوده في مكتب الاتصال .
- تمكن من الحفاظ على مستويات الأداء لأعضاء اللجان الثورية و نأي بالحركة الثورية عن الصراعات الجانبية و الشكلية أو التشردم بين أعضاء اللجان الثورية كما تمكن من حماية الحركة من التغييب أو التهميش أو الإقصاء .
- تمكن من أبراز و إظهار قدرات و مهارات أعضاء اللجان الثورية و تمكن من تقديمهم للمجتمع و تقديم أبداعاتهم و حماية هذه الإبداعات و مكن لهم التواصل مع مؤتمراتهم الشبية و قيادة المعارك الثقافيةو العلمية في العديد من القضايا التي تقدم بها المجتمع إلى الأمام في التعليم و التطبيقات العلمية و العملية في مختلف المجالات و مكن العلماء الليبين منتوفير المناخات لتقديم ابداعاتهم لشعبهم بالمتابعة الثورية و الدفع و التحريض المستمر للقدات الليبية لتتمكن من حل مشكلات الشعب الليبي بالعناصر الوطنية في كل مجال بالتعبئة و الدعوة للأبداع و الدفع بالمبدعين لتقديم ابداعاتهم لمؤتمرات الشعبية الأساسية .
- تمكن الدفع بخيرة الأسماء من الليبين لتولي مهام التنفيذ باللجان الشعبية للمؤتمرات الشعبية الأساسية و بالبلديات و على مستوى مؤتمر الشعب العام و تمكينهم من الثقة فيهم و الدفع بهم لتقديم نماذج وطنية و شريفة في كل مجالات الحياة و الذين قدمتهم اللجان الثورية بالمؤتمرات اللجان الثورية .
- قام و رفاقه برعاية نماذج للتعليم التشاركي و المنتديات الأبداعية و تقديم نماذج للمؤسسات التعليمية التقدمية " الاكاديمية العليا بجنزور " و العديد من المؤسسات الأخرى و المنتديات التربوية الدائمة التي كان الطموح أن تكون مؤسسات رعاية ثورية و شعبية و جماهيرية .
avatar
larbi
المراقب العام
المراقب العام

ذكر
عدد المساهمات : 30427
نقاط : 62462
تاريخ التسجيل : 04/05/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى