منتديات الدفاع عن الجماهيرية الليبية و سوريا العروبة
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة
يرجي التكرم بتسجبل الدخول إذا كنت عضو معنا
أو التسجيل إن لم تكن عضو وترغب في الإنضمام إلي أسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك

إدارة المنتدي



كلمة الفريق السيد قذاف الدم منسق القيادات الإجتماعيه سابقا

اذهب الى الأسفل

كلمة الفريق السيد قذاف الدم منسق القيادات الإجتماعيه سابقا

مُساهمة من طرف larbi في الخميس ديسمبر 13, 2018 12:20 am

بسم الله الرحمن الرحيم
وبه نستعين
أيها الجمع الكريم ..
تحية عربية و إسلامية ..
يقول جل جلاله في كتابه العزيز .. يا أيها الذين آمنوا وَاعْتَصِمُوا بِحَبْلِ اللَّهِ جَمِيعًا وَلَا تَفَرَّقُوا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ كُنتُمْ أَعْدَاءً فَأَلَّفَ بَيْنَ قُلُوبِكُمْ فَأَصْبَحْتُم بِنِعْمَتِهِ إِخْوَانًا وَكُنتُمْ عَلَىٰ شَفَا حُفْرَةٍ مِّنَ النَّارِ فَأَنقَذَكُم مِّنْهَا ۗ كَذَٰلِكَ يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَهْتَدُونَ
صَدَق الْلَّه الْعَظِيْم
بكم آرحب جميعاً ..
فآنا آخاطب الجميع وهذه عادتي في ليبيا فلم آكن إقليمياً ضيقاً بل كنت وطنياً وقومياً .. أحب وطني وهذا ماجمعني بكم ..
أيها الإخوة ..
أن بلادنا في مأزق وقعنا فيه جميعاً .. ولا أستثني أحداً بعضنا بعلم وسوء نية .. والبعض بدون علم وحسن نية .. وبعضنا بهما معاً عن جهل .. وأنتم يجب أن لا تتجاهلوا هذا في حواركم مع كل الأطراف .
كنا نتحاور ونلتقي رغم الخلافات .. وشكلت شخصياً لجان .. من الليبيين في الخارج والداخل .. واجتمعت بكل الآطراف وكلفت بحكم موقعي أخي أبوزيد دوردة .. وكان أميناً وصادقاً وواضحاً وكان أخي أحمد .. مكلفاً بدوره في الأتصال .. بالقادة والرؤساء .. وكان له بآع في الحوار مع الليبين في الخارج .
وكنا ننقل للأخ القائد معمر بكل صراحة .. مايتم اولآ بأول .. كنا في مركب الصلاح و الإصلاح والخير .. لتصل بلادنا لشاطي الآمان .. ولكن العدو الذي هو بالمرصاد كان يحشد الشر عن طريق مخابرات العالم المختلفة .. وآختُرقنا كيفما آتفق هذا ليس موضوعنا ولكن له علاقة بما يجري .
إستغلت بعض الأحزاب التي أسكت صوتها يوماً ما .. وأستغلت الجو السياسي الذي يدعوا للإنفتاح وحل مشاكل الوطن .. وكانت زيارة القائد للأمم المتحدة ودوره في أفريقيا .. هي القشة التي قصمت ظهر البعير .
قال مايريد آن يقوله وعجز إعلامنا الحكومي عن نقله .. وإلتف أحرار العالم من المسلمين في امريكا الشمالية والجنوبية .. من حركات التحرير التي آسسها القائد .. او كانت قائمة فساندها من المقاومة الفلسطينية الى البوليساريو الى المسلمين في الأتحاد السوفيتي سابقاً .. والصين هذا بعض من كل أجعله مائدة امامكم لتعرفوا .. وانتم لا شك تعرفون وتملكون من المعلومات حول هذه المواضيع مأرشفة لديكم تعودون اليها وصراعنا على مدى أربعين عام مع هذه القوى . !!
فأرشيفنا نهب .. وحرق .. وزوّر .. وبيع في المزاد العلني كما كل شي في بلادنا .
كان إستشهاد القائد وهو رب العائلة رسمياً قد فتح المجال لأبناءه الليبيين .. الذين أحبهم وخاطبهم .. يوم الفاتح عام 69 بالشعب العظيم .. فعظمة الله أقوى من الشعوب والحكام .. ورضينا بقضاء الله وقدره .. وتحملنا الحزن والسجون والآهانات وغربة اللجوء كل بطريقته وسلوكة .. وها نحن الأن في هذا الموقف ننظر بعين الآسى والحزن ولسان حال الوطن الأم .
" ناداه قلب الام وهو معفر"
"ولدي حبيبي هل أصابك من ضرر"
هذه ليبيا الآن تسألنا عن الضرر وهو فادح بكل المقاييس .. وتعرفون ذلك بالآرقام وبمسئولية تاريخية أناشدكم .
بإسم الضمير .. ضمائركم أن تجدوا .. حلاً لمشكلة بلادنا .. وان تلتقوا بكل الآطراف في سبيل لم الشمل والتصالح .. وسأكون الطرف الأضعف في المعادلة ..
بهذا أفوضكم بتنازل مني .. ليس ضعفاً في حرب أو إستسلام ولكنه حقناً للدماء .. ومعرفتنا بحجم المؤامرة التي تستهدف الجميع دون إستثناء .. والجنوح للسلم وإدراكي بحجم المؤامرة حسب شريعتنا .
سلمت ليبيا وشعبها وكل الشعوب العربية والاسلامية والمسيحية التي تنادي بالسلام .. وكل ماذكر هو اجتهاد مني فيما يخص الوطن .
ولكن لن أنسى قضية هامة تخص العائلة "فأنا لست وليا للدم" .
ولن أتجاوز حدودي فهناك عائلة القائد وابناءه وهي قضية إجتماعية .. فـ معمر مواطن ليبي فأبناءه وزوجته .. أحق مني في أن تكون قضية اغتيال العقيد معمر متروك لأبناءه ثم عائلته وأنصاره .. موجودون بإمكانكم أنتم فقط أن تجدوا الحل العرفي المناسب المتبع في سلوكنا الإجتماعي .. وهذا ليس بيدي .
آخرا .. وآخيراً .. فإنني أمامكم وللتاريخ .. أقسم بالله العلي العظيم .. لا أرغب في منصب أو وظيفة ولا آتصارع مع أحد على السلطة الزائلة .. ولم أكن يوماً إلا جندياً من أجل بلادي .. نزلتم أهلاً وحللتم سهلاً ونحن على إتصال دائم .. عن طريق لجنة ليبيا للمصالحة .. فأنا منهم وشرفوني بالإنضمام اليهم فأحييهم وتابعوا معهم .
ختاماً ..
بإسمي شخصياً وعائلتي اتقدم بالشكر الخاص للسيد الرئيس عبد الفتاح السيسي على مواقفه تجاهنا و تجاه الليبيين في قبولنا ضيوفاً لديهم .. و آشكر إخوالنا والقبائل التي لم نشعر يوماً بوجودنا معهم بغربة .
بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ
رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ
صَدَق الْلَّه الْعَظِيْم
avatar
larbi
المراقب العام
المراقب العام

ذكر
عدد المساهمات : 30597
نقاط : 62830
تاريخ التسجيل : 04/05/2013

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى